استشهد شاب فلسطيني، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء السبت، بعد إطلاق النار عليه من "مسافة الصفر" متعمدة إعدامه، بعد تنفيذه عملية طعن في القدس المحتلة.


وأظهر فيديو تداوله نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، شرطة الاحتلال وهي تطلق النار على الشاب الفلسطيني الملقى على الأرض، ومنعت الوصول إليه.


وذكرت صحيفة "يديعوت أحرنوت"، أن الشاب الفلسيطني قتل فيما أصيب المستوطن الذي تعرض للطعن بجراح خطيرة.


فيما قالت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، إن قوات الاحتلال أطلقت النار على الشاب من مسافة الصفر قرب "دوار المُصرارة"، بمنطقة باب العامود، في مدينة القدس المحتلة.


وقالت مصادر فلسطينية، إن قوات الاحتلال أغلقت كافة أبواب المسجد الأقصى والبلدة القديمة بالقدس.


وأفادت مصادر فلسطينية، أن مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال في منطقة باب الساهرة وسط اعتداءات بالضرب على المقدسيين هناك.