واصلت داخلية الانقلاب جريمة الاختفاء القسري بحق المواطن السيد إبراهيم حسن السحيمي -37 عاما، وذلك منذ الأحد 8 ديسمبر 2019 عصرا من الشارع، ولم يستدل على مكانه حتى الآن.
 
وأدان مركز الشهاب جريمة الإخفاء القسري بحق المواطن، وطالب بالكشف عن مكان احتجازه والإفراج الفوري عنه.