استأنفت عملة بيتكوين المشفرة هبوطها الخميس، متأثرة بانهيار عملة "تيرا يو.إس.دي" التي توصف بالعملة المستقرة والتي فقدت ارتباطها بالدولار هذا الأسبوع.


وتراجعت بيتكوين، أكبر عملة مشفرة في العالم، نحو اثنين بالمئة لتصل إلى 28379.26 دولار.


وتمثل قيمة البيتكوين حوالي ثلث قيمة العملات الرقمية حول العالم بإجمالي يناهز 640 مليار دولار.


وبعد البيتكوين، تأتي الإيثيريوم كثاني أهم العملات الرقمية في العالم، لكن قيمتها تراجعت كذلك بأكثر من 10 في المئة الأسبوع الماضي.


ولا يعدّ التقلب في سوق العملات الرقمية أمرا غريبا، على الرغم من أن هذه السوق شهدت استقرارا نسبيا في معظم أوقات العام الجاري 2022.


ولسنوات سيطر المستثمرون الأفراد على التداول في العملات الرقمية، ولكن في الآونة الأخيرة شهدت السوق تدفقا من المستثمرين المحترفين، مثل صناديق التحوط وشركات الاستثمار المالي.


ولا تملك العملات الافتراضية، رقما متسلسلا ولا تخضع لسيطرة الحكومات والبنوك المركزية، كالعملات التقليدية، بل يتم التعامل بها فقط عبر شبكة الإنترنت، دون وجود فيزيائي لها.