.... منظمة الخصوصية الدولية تفضح الانقلاب وتكشف كيف يتجسس ويتنصت السيسي على الشعب .... فيلم إندونيسي مرشح للأوسكار يوثق ضحايا الانقلاب .... فى عهد الانقلاب: دجاج مصاب بمرض «الماريك» ينتشر في أسواق الدقهلية .... فشل الانقلاب: الدولار يصل 9.20 جنيهات بالسوق السوداء وتوقعات باستمرار الارتفاع .... "تيكا" التركية تقيم استثمارات في 3 بلدان أفريقية .... نشطاء يدشنون: #أبو_تريكة_خط_أحمر ضد قرار إحالته للنيابة .... باحث المرصد العربي: لقاء أسر صحفي العقرب بالنقيب محبط والنقابة لا تملك جديدا .... فرنسا تسجل أول إصابة بفيروس "زيكا" .... مخطط صهيوني لشطب "الخط الأخضر" وتهويد القدس بالكامل .... سفير الاحتلال الإسرائيلي لدى القاهرة: نحترم السيسي لأنه منفتح ويريد الاستقرار .... "احنا كفرة وهنقتلكم".. تهديد ضابط بقتل مدير مكتب الرئيس مرسى ومرافقيه .... السيسي للشعب: "إسمعوا كلامي أنا بس"..والشعب يرد: "مَا أُرِيكُمْ إِلَّا مَا أَرَى" .... سياسيون وإعلاميون عن خطاب السيسي: "يترنح بلا مبالغة" .... "العفو الدولية": اعتقالات مصر حطمت الأرقام والمحاكمات فادحة الجور .... "شؤون الأسرى": تدهور حاد ومتسارع في صحة الصحفي الفلسطيني"محمد القيق"

اضغط للتكبير

19/02/2012
عبده سعيد قشطه

*رحل الأخ زكريا الزلباني ...وله منا خالص الدعاء*انتقل إلي رحمة الله تعالى أخي وحبيبي رفيق دربنا وكفاحنا جميعاً الأخ الكريم زكريا الزلباني إثرمرض ألم به لكنه لم يستغرق معه وقتا طويلا إذ أن أخينا الكريم قد حضرمعناأنتخابات مجلس الشعب كلها وبكل جولاتها وقام بدوره علي أكمل وجه كما لو كان شابا في العشرينات من عمره فشارك معنا في كل الجولات الخارجية للإخوة المرشحين وكذا حملات طرق الأبواب وتوزيع الكروت وكل أعمال الدعاية الخاصة بالإنتخابات وغيرها ومع ذالك فلم يحرمه الله سبحانه وتعالى قبل أن يموت بماتحقق من بشريات وانتصارات لهذه الدعوة التي صبر من أجلها وأوذى وأعتقل وشرد من أجلها فسر ناظريه واطمئن قلبه بذالك 0 الأخ زكريا الزلباني نحسبه –والله حسيبه- من المخلصين والصادقين الذين ضحوا بما يملكون من أجل هذه الدعوة في وقت عزت فيه هذه التضحيات إلا من المخلصلين 0 ففي انتخابات المحليات التي جرت في أوائل التسعينات وقد ترشح فيها الإخوان كان هو من المرشحين فى مجلس محلي سنهوا التابع له قرية كفر الزقازيق القبلي وشأن المجرمين في كل مكان وزمان أن يستخدموا الوسائل الدنيئة والخسيسة فاستخدموامعه الترهيب فلم يفلح فجاءوا له بمبلغ من المال وفيزة سفر للكويت وبأجر مغرى جدا علي أن ينسحب من قائمةالإخوان فتضرب القائمة ويتحقق لهم مايريدون تخيل حدث ذالك والله في وقت كانت هذه ظروفه وهو أحوج مايكون إلي مليم واحد ومع ذالك رفض وبشده ونهر وأغلظ القول علي من توسط في هذا الأمر- وكان أحد أقاربه ومن أعز الناس عليه- وقال له والله لوقطعت رقبتي لن أقبل ذالك أبداولن أخون ديني ودعوتي0 أعتقل الأخ زكريا أكثر من مرة وفي إحدي المرات وباالتحديد في انتخابات عام 2000 وقد قضي فيها 6شهور كاملة وفيي أحد التحقيقات خلال هذه الفترة دخل علي وكيل النيابة بالقاهرة فقال له وكيل النيابة هل لك من مطلب ياأستازكريا فرد عليه الأخ زكريا وقال له نعم أكتب عندك ماأقول حسبي الله ونعم الوكيل فيمن ظلمني ومن يريد ظلمي فقال له وكيل النيابة ولم ذالك ياشيخ زكريا فالإمام أحمد ابن حنبل أعتقل وعذب فقال له الأخ زكريا أعلم ذالك لكن ماهو ذنبنا حتي نكون هنا واللصوص والظلمة ينعمون بالحرية اسأل الله أن يأتي زلزال على هذا البلد فيجعل عاليه واطيه فقال وكيل النيابة ولكن الزلزال سيأخذكم معنا قال له لا ولكنه سيأخذ الظلمة فقط !!! أما وقد جاء الزلزال وأخذ بعض الظلمة وفي إنتظار أن يلحق بهم من خلفهم 0 وأخينا فضيلة الشيخ شبل عسكر شهيد علي ذالك حيث كان رفيقه في هذه المحنة نسال الله أن يكون في ميزان حسناتهما0 الأخ زكريا في لقاءات الإخوان خاصة كان يعد فاكهة اللقاءات إذ كان رحمه الله خفيف الظل بشوش الوجه عف اللسان لايغضب ولايحمل لأحد كره ولا بغض يتحمل والله كل إخوانه الصغير منهم والكبيرحتي وإن أثقل عليه في الكلام والمزاح وكان له مع كل أخ لقطات فكاهية لاتنسي لدرجة أنه لوكان للقاء الإخواني شخصية مطلوب التعرف عليها كان مطلب الجميع هو الأخ زكريا فكان رحمة الله عليه يضفي علي اللقاء البسمة الصادقة والجو الطيب وكانت تخرج هذه القفشات إذاتوتر اللقاء نتيجة حوار أو جذب أو شد من أجل العمل والدعوة فكانت كلاماته هذه كفيلة بأن تعيد للقاءروحة التي فقدت0 عمل الأخ زكريا في مهنة التدريس فترة طويلة بالتعليم الإبتدائى منذ أن تخرج وهي مهمة تربية النشء علاوة علي أنه كان يعطي مجموعات تقوية لتلاميذ الإبتدائي فتخرج علي يديه أطباء ومهندسون ومدرسين وكفاءات كثيرة إذكان رحمه الله علي قدر من الإخلاص مع القوة العلمية والخبرة العالية التى جعلت كثير من أولياء الأموريدفعون بأولادهم عنده ورغم ذالك لم يكن جشعا ولاإستغلاليا فلم يحدد مايأخذ وحياءً منه يأخذ مايدفع ولايناقش ويرضى به وله نسبة كبيرة من الأيتام والفقراء وذوي الحاجة معافين من ذالكأضف علي هذاأنه كان يجمع ويوزع كفالات للأيتام شهرياً ويسعي علي الأرامل والفقرء والمحتاجين0 وأخيراً عمل الأخ زكريا في جماعة الإخوان المسلمين بقسم الأشبال ثم الثانوي ثم العمال والفلاحين بالإضافة للأسر والمجموعات التى تربت علي يديه خلال هذه المدة الطويلة ومات رحمه الله وهوتحت هذه الراية وفي كنف هذه الدعوة حتي أن آخر كلماته قبل أن يموت بدقائق للأخ المرافق له أنا أحب الإخوان وبموت في الإخوان وأريد أن أكون شهيد الدعوة ووصيتى ألا يغسلني ويدخل معي القبر إلا الإخوان رحمه الله رحمة واسعة وأسكنه فسيح جناته والحقنا به علي خير0 بطاقة تعارف الإسم /زكريا الشحات عبد الفتاح الزلباني محل الميلاد/ كفر الزقازيق القبلي – منيا القمح –شرقية تاريخ الميلاد/ 1/1/1961 المؤهل الدراسي/ دبلوم صناعة –دبلومة معلمين-دبلومة تربوي بدأبالتدريس في الأزهرعام 1980 حتي وصل إلي التوجية عدد الأولاد/ خمسة أولاد شيماء متزوجة وحاصلة على ليسانس شريعة إسلامية عمرو/ليسانس أصول دين عبدالله/ ليسانس لغات وترجمة فاطمة /بكلية أصول الدين -- أنس/ بالصف الأول الثانوي